مؤشر الدولار الأمريكي يشهد تصحيحًا يوقف ارتفاعه الذي استمر أسبوعًا

اختتم زوج اليورو/دولار أمريكي التداول يوم أمس الخميس، 16 سبتمبر، على انخفاض بنسبة 0.43% ليصل إلى مستوى 1.1766. وبدأت العملة الأوروبية الموحدة في الهبوط خلال جلسة التداول في آسيا والمحيط الهادئ. وخلال جلسة التداول الأوروبية، نجح البائعون في كسر مستوى 1.18 والذي تحكم في حركة السعر لمدة يومين. وهبط كل من اليورو والجنيه الإسترليني وسط عزوف عن المخاطرة وارتفاع في الدولار الأمريكي قبيل الاجتماع المقبل المنتظر للبنك المركزي الأمريكي.

وكان من المفاجئ هبوط اليورو إلى مستوى 1.1750 بسبب البيانات الاقتصادية الضعيفة للتضخم والانتاج الصناعي التي تم الإعلان عنها في وقت سابق في الولايات المتحدة. وخلال جلسة التداول في أمريكا الشمالية، دفع البائعون السعر لأدنى المستويات خلال اليوم بعد الإعلان عن قراءة قوية لتقرير مبيعات التجزئة.

ويذكر أن مبيعات التجزئة الأمريكية لشهر أغسطس قد سجلت بنسبة 0.7% بارتفاع كبير عن التوقعات التي تنبأت بانخفاض مقداره سالب 0.8%. وباستثناء السيارات، سجلت المبيعات بنسبة 1.8% بارتفاع كبير أيضًا عن توقعات بتسجيل زيادة مقدارها 0.2% فقط. وأدت هذه البيانات إلى تقليل المخاوف بشأن حدوث انخفاض حاد في النمو الاقتصادي.

وتفاعل المتداولون مع هذه البيانات القوية من خلال شراء الدولار الأمريكي انطلاقًا من توقعات بأن هذه البيانات الإيجابية ستؤدي إلى حث البنك المركزي الأمريكي على تقليص برنامجه للتيسير الكمي بوتيرة أسرع.

أجندة الاقتصاد الكلي اليوم (بتوقيت غرينتش +3)

  • الساعة 11:00 في منطقة اليورو: الحساب الجاري (يوليو)
  • الساعة 12:00 في منطقة اليورو: مؤشر أسعار المستهلكين (أغسطس)
  • الساعة 17:00 في الولايات المتحدة: مؤشر ثقة المستهلك لجامعة ميشيغان (سبتمبر)
  • الساعة 20:00 في الولايات المتحدة: تقرير بيكر هيوز الأسبوعي لعدد منصات التنقيب عن النفط

الوضع الحالي 

جرى تداول العملات الرئيسية في المنطقة الإيجابية خلال جلسة التداول الآسيوية اليوم الجمعة 17 سبتمبر وسط تحرك تصحيحي. وستكون أبرز الأحداث اليوم بيانات التضخم في منطقة اليورو ومؤشر ثقة المستهلك بالولايات المتحدة بالإضافة إلى أن الساعة الأخيرة من التداول اليوم هي الجمعة الثالثة من شهر سبتمبر والتي تشهد "السحر الثلاثي" والذي يعني انتهاء صلاحية ثلاثة أنواع من الأوراق المالية وهي عقود خيارات الأسهم وعقود خيارات مؤشرات الأسهم والعقود الآجلة لمؤشرات الأسهم

ويحدث "السحر الثلاثي" أربع مرات في العام في الجمعة الثالثة من مارس ويونيو وسبتمبر وديسمبر. وبسبب انتهاء العقود ربع السنوية، يمكن أن يؤدي ذلك إلى ارتفاع غير متوقع في العقود الآجلة للمؤشرات. ونظرًا لأن جميع الأسواق متصلة ببعضها البعض من خلال عمليات التحوط والمراجحة، يمكن أن يصل ارتفاع التقلبات أيضًا إلى سوق الفوركس.

التحليل الفني

دفع البائعون السعر للهبوط أسفل مستوى 1.1770 بمقدار 20 نقطة. وتوقفت المكاسب عند شمعة الساعة 16:00 وتوقفت الجنيه الإسترليني عند شمعة الساعة 18:00 نتيجة للارتفاع الحاد في زوج يورو/جنيه إسترليني. ومن غير المعروف سبب هذا الارتفاع الحاد في الزوج التقاطعي. ويجري تداول اليورو اليوم الجمعة في المنطقة الإيجابية مقابل الجنيه الإسترليني. ويأخذ المشترون جانب الشراء في زوج يورو/جنيه إسترليني التقاطعي.

ونظرًا لأن اليوم هو الجمعة، سيخرج كثير من المتداولين من مراكز البيع قبيل عطلة نهاية الأسبوع. وبحلول نهاية الجلسة، يمكن أن يغلق اليورو على ارتفاع مسجلاً مكاسب إلى منطقة 1.1795/1.1800. ومع ذلك، فمن الممكن أيضًا حدوث تحرك هبوطي آخر قبل جلسة التداول في أمريكا الشمالية. فإذا ارتفع الزوج التقاطعي فوق مستوى 0.8540 فإنه من غير المرجح أن يعود زوج يورو/جنيه إسترليني إلى قاع يوم أمس عند 1.1750. أما إذا هبط الزوج التقاطعي مثلما فعل أمام الجنيه الإسترليني يوم أمس، سيكون من المتوقع على الفور الوصول إلى مستوى 1.1740.

أحدث الاستعراضات

كل شخص لديه إمكانية كسب المال

لا حاجة لأن تتداول بنفسك من أجل الكسب. استثمر في تجارة المدراء المتمرسين وحقق الأرباح!

تسجيل

يوجد موقع إلكتروني أفضل لك

تم مؤخرًا إطلاق موقع إلكتروني جديد ورائع والذي يقدم خدمات تتلاءم بشكل أفضل مع موقعك الجغرافي!

تفضل بالتسجيل هنا لتحصل على المكافأة الترحيبية %30